حرص البوسني وحيد حاليلوزيتش المدرب السابق للمنتخب الوطني والحالي لنادي نانت الفرنسي على التطرق لتجربة في الجزائر وشكر الجماهير الجزائرية خلال حديثه عن مشواره المهني في حوار مطول خص به مجلة “فرانس فوتبول” الشهيرة.

وقالت حاليلو الذي قاد الخضر لافضل نتيجة في نهائيات كأس العالم إنه يفرح كثيرا عندما يلتقي الجزائريين في الطريق وقال:” أنا قادر على إصدار كتاب من 1500 صفحة عن سيرتي المهنية، وأكثر شيء يفرحني عندما ألتقي أنصار ليل أو عشاق المنتخب الجزائري في الطريق ويوقفونني ليشكروني على ما قدمت”، وعلى النقيض اردف يقول بخصوص تجربته مع اليابان :”لقد كانت تجربة رائعة فهو بلد منظم ومتطور، لكنني لن أسامح رئيس الإتحاد الياباني الذي سرق مني إنجازي بإقالتي قبل المونديال”.

جدير ذكره ان حاليلوزيتش اشرف على المنتخب الوطني ما بين أوت 2011 واوت 2014 ونجح مع زملاء جابو في بلوغ الدور الثاني من نهائيات مونديال البرازيل أين خرجوا بصعوبة في الوقت الاضافي على يد البطل ألمانيا.

رؤوف.ح