لم يخف حارس مرمى واتفورد بن فوستر إعجابه بما قدمه مانشستر سيتي، الذي سحق فريقه بثمانية نظيفة مساء السبت، ضمن الجولة السادسة من الدوري الإنجليزي.

وتلقفت شباك فوستر 8 أهداف، 5 منها في أول 18 دقيقة، ورغم ذلك تحلى الحارس الدولي بالواقعية عند الحديث عن الهزيمة.

وقال فوستر في تصريحات لشبكلة “سكاي سبورتس” عقب انتهاء اللقاء: “إنها ربما نوع من الصدمة والإحراج، أعتقد أننا خذلنا أنفسنا اليوم وكذلك المشجعين، الجمهور منحنا كل ما يملك، ولسوء الحط فإننا على أرض الملعب لم نقدم كل ما نملك”.

وأضاف: “كحارس تلعب أمام سيتي أو ليفربول، إذا تلقيت 5 أهداف في 20 دقيقة فإنك تخشى الأسوأ، تفكر في نتائج بحجم نتائج الكريكيت، إنهم بلا شك أفضل فريق لعبت أمامه، كنا ضعفاء، لم نضع يدا عليهم، لكن في أوقات ما كانت مشاهدتهم تحبس الأنفاس”.

وتابع: تأتي هنا إلى سيتي، وأقولها دون مزاح، وتعتقد أن دخول مرماك هدفين أو 3 أمر جيد، إنهم جيدون حقا، هم وليفربول في طابق مختلف، لم نقم بواجبنا اليوم، يجب أن نستخلص بعض الإيجابيات، لكن هذه كرة القدم، يجب أن تصفي ذهنك وتمضي قدما”.