اعترف الفرنسي آلان جيريس، المدير الفني لمنتخب تونس، بصعوبة لقاء السنغال، اليوم الأحد، في نصف نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية التي تستضيفها مصر.

وقال في المؤتمر الصحفي التقديمي السبت: “لا شك أننا سنواجه فريقاً قوياً، السنغال كتاب مفتوح بالنسبة لي، وأعلم جيداً جميع اللاعبين، ولكن هذا لن يؤثر كثيراً على تفاصيل اللقاء فالأهم كيفية إيقاف مفاتيح لعب أسود التيرانغا، واختراق الدفاع القوي للمنافس”. ولفت إلى أن الجانب البدني سيكون له التأثير الأكبر في المباراة أمام المنتخب الذي دربه ما بين 2013 إلى 2015 ويرتبط بعلاقات قوية بهذا الجيل من لاعبي أسود التيرانغا .

 وقال المدرب الفرنسي: “بالطبع أملك ذكريات رائعة مع منتخب السنغال وعلاقتي ودية باللاعبين والاتحاد هناك مثلما حدث مع مالي، ولكنني أفضل الحديث عن مباراة الغد وعدم العودة إلى الماضي وهدفنا منذ البداية الوصول لنصف النهائي لذا هي ليست مفاجأة لمنتخي يحتل المركز 28عالميا والثاني أفريقيا”.