على خلفية رفضه الإستجابة لمطلب القيادة القائل بإستقالته من رئاسة البرلمان

نفذ محمد جميعي، الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، تهديداته وأحال معاذ بوشارب، رئيس المجلس الشعبي الوطني، على لجنة الانضباط في الحزب، على خلفية رفض الأخير الاستجابة لمطلب النواب وقيادة “الأفلان” القائل بتقديم استقالته طواعية من رئاسة البرلمان.

هارون.ر