في خطوة جريئة وسبّاقة

 في  إطار أنشطتها التحفيزية، نظمت جمعية “وافعلوا الخير” المكتب البلدي بعين الحجل ولاية المسيلة، حفلا تكريميا مصغرا حمل عنوان “النجاح ثمرة الاجتهاد” لفائدة الناجحات والناجحين المتفوقين في امتحانات البكالوريا لدورة 2020، وكذا لفائدة صحفي المدينة بمناسبة اليوم الوطني للصحافة الموافق لـ 22 أكتوبر، حيث قدمت للمراسلين والصحفيين المكرمين – لـ . ب ، ج . ن  – شهادات عرفان وتقدير لمجهوداتهم المبذولة وبهذه المناسبة وفي كلمته نوّه رئيس المكتب  بالدور الفعال الذي تلعبه الصحافة خصوصا المحلية منها في تنوير الرأي العام عبر التغطية الإعلامية لمختلف النشاطات والأحداث وبما تقدمه أقلامهم من مواضيع ومقالات في مختلف المجالات وفي نقل وإيصال الصورة الحقيقة للأحداث والوقائع باعتبارهم شريكا أساسيا في تطوير التنمية المحلية .

الحفل الذي أقيم على شرف المتفوقين بحضور أهالي المحتفى بهم ومعلمين وإداريين ورئيس وأعضاء الجمعية، خصص لتكريم التلاميذ الحاصلين على أعلى المعدلات من ثانويات المدينة في امتحانات البكالوريا دورة 2020 – جوادي أنفال 15.28 تقني رياضيات، فلوس هبة الرحمان 15.09 علوم تجريبية، بن سعيد محمد أنيس 14.33 رياضيات، سعيدي نبيلة 13.77  علوم تجريبية – تشجيعا لهم وإعطاء للقدوة والمثال لنظرائهم من التلاميذ  .

وفي سياق ذي صلة، ألقى رئيس الجمعية “حميدي مبروك” كلمة هنّأ فيها التلامذة على نجاحهم بتفوّق والمعلمين الساهرين دومًا من أجل مستقبل زاهر لتلامذتهم والأهل الذين لا يبخلون بأية تضحيّة من أجل فلذات أكبادهم وأمل مستقبلهم، وقال: “تفوقكم هو فخر لنا في جمعية وافعلوا  الخير، وفخر لأهلكم ومعلميكم، ويحق لكم أنتم من تفوّقتم بفضل سهركم وتعبكم وجهدكم أن تفتخروا أيضًا، وأضاف “التفوّق ينتظركم في الجامعة، سيروا على درب النجاح نحو التفوق والتألّق. ولمتفوقي عين الحجل.

ولم يفوت المحتفى بهم الفرصة دون الثناء على الأساتذة والأسر الذين لعبوا الدور الكبير في تحقيق هذا النجاح بل وشكلوا جزءا منه، وفي الأخير كانت هناك بعض النقاشات والتدخلات لمناقشة قضايا الساعة التي تشغل مكتب الجمعية والمشاريع التي ينوي تجسيدها على أرض الواقع مع الأيام، ويتناول الجميع بعض الإكراميات.

أ. لخضر . بن يوسف