لفائدة 150 شاب يتيم

نظمت جمعية “كافل اليتيم” لولاية البليدة حفل زواج جماعي، لفائدة 150 شابا يتيما وتجهيز 200 فتاة يتيمة.

وفي هذا الصدد، شهدت قاعة الحفلات “الأندلس” ببلدية اولاد يعيش في إطار الطبعة الـ 16 لمشروع “غراس” لتزويج وتجهيز الأيتام، أجواء إحتفالية بهيجة حيث استقبل العرسان الذين كانوا في أبهى صورة تحت وقع أنغام الزرنة وزغاريد النساء الحاضرات.

وقال المكلف بالإعلام في الجمعية طارق لطرش أنه يجري خلال هذا العرس الجماعي، الذي أصبح عادة سنوية للجمعية، تزويج 150 عريسا يتيما بالإضافة إلى تجهيز 200 فتاة مما يرفع عدد الشباب الذين ساهمت الجمعية في تزويجهم منذ 16 سنة إلى أكثر من 1600 شاب و تجهيز أكثر من 2600 فتاة.

ومن جهته أوضح رئيس الجمعية علي شعواطي أن هذه الأخيرة تعكف من خلال هذه المبادرات لمساعدة الأيتام المحتاجين على إتمام “نصف دينهم”، إذ تقدم لهم مساعدات مالية وغرف نوم وبعض المستلزمات الأخرى الخاصة بالزواج.

وأشار شعواطي إلى أنه يتم إختيار العرسان وفق شروط معينة حيث يتم التأكد من ذلك من خلال تحقيقات معمقة، لافتا إلى أنه يتم تنظيم هذه المبادرات بفضل مساعدة وهبات المحسنين.

كما أكد المتحدث على ضرورة مواصلة هذا النوع من المبادرات لانها تكرس التكافل الإجتماعي مع الفئات المعوزة، وتعمل على تعميم العمل الخيري في المجتمع.

وتم على هامش هذا العرس الجماعي عرض لفيديوهات حول النشاطات الخيرية للجمعية وحول مشروع المركز الطبي الإجتماعي وتكريم عدد من ضيوف الشرف من محسنين وإعلاميين، وذلك على وقع الوصلات الإنشادية لفرقة زهور “متيحة”.

سيرين.س