مع مراعاة الالتزام بشروط الوقاية المتبعة للحد من تفشي “كورونا”

طالبت الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين، الحكومة بفتح المقاهي والمطاعم والعودة نشاطاتهم مع الالتزام الصّارم بشروط الوقاية المتبعة في اطار مكافحة تفشي فيروس “كورونا”، إضافة إلى معاقبة المخالفين منهم دون تعميم، وهذا بعد الخسائر المادية التي تكبدوها جراء الحجر الصحي.

أوضحت الجمعية ذاتها في بيان لها أمس تسلمت “السلام” نسخة منه، أنها قد التقت مع ممثلي أصحاب المقاهي والمطاعم المغلقة، أين أكدوا أن عدد المطاعم والمقاهي المغلقة منذ بداية الحجر، قد بلغت أكثر من 50 ألف مقهى ومطعم، ما نتج عن العديد من الأضرار منها انقطاع مصادر أرزاقهم وأرزاق عمّالهم، وديون الكراء المترتّبة عن غلق دام اكثر من أربعة أشهر، إضافة إلى تكاليف الضرائب والرسوم وغيرها من آثار الاجتماعية والاقتصادية السلبيّة مثل البطالة.

هذا وطمأنت الجمعية الوطنية للتجار والحرفيّين، ممثلي أصحاب المقاهي والمطاعم المغلقة، بفتح محلاتهم والعودة إلى نشاطاتهم مع الالتزام الصارم بشروط الوقاية كاحترام التباعد الاجتماعي ولبس الأقنعة الواقية وتعقيم أدوات العمل، وسحب الطاولات والكراسي، علاوة على معاقبة المخالفين منهم دون تعميم.

جمال.ز