الطبعة الحادية عشرة

في إطار تنظيم الأعراس الجماعية، نظمت جمعية أهل الخير والمعروف لقصر تمقطن بدائرة أولف ولاية أدرار، أول أمس، عرسا جماعيا في طبعته الحادية عشرة، ضم عشرة أشخاص، وستة عقود زواج، ساهم فيه المشاركين في الطبعة ورئيس بلدية تمقطن الذي تم توجيه كلمة شكر له من رئيس الجمعية كونه بدأ يقدم يد العون للجمعية منذ انطلاقها في تنظيم العرس الجماعي، كما ساهم في العرس الجماعي أحد أعيان المنطقة، وهو مولاي عبد الكريم باية.

هذا وقد حضر فعاليات العرس الجماعي جمع غفير من الناس من منطقة دائرة أولف ومن ربوع الولاية أدرار ومن المقاطعة الإدارية عين صالح التابعة لولاية تمنراست، إضافة إلى رئيس دائرة أولف تاسيقا بوعمزة محمد.

بلوافي عبد الرحمن