واصلت جماهير مانشيستر سيتي هجومها على التقني الاسباني بيب غوارديولا مدرب الفريق على خلفية ما قام به في حق رياض محرز أفضل لاعب في المواجهة الأولى من الموسم الكروي الجديد أمام واست هام يونايتد، والذي وجد نفسه حبيس الدكة في لقاء القمة أمام توتنهام الذي انتهى بالتعادل الايجابي بهدفين كل شبكة حيث شارك بطل إفريقيا في الـ10 دقائق الأخيرة من عمر اللقاء.

وشنت عشاق “السكاي بلوز” هجوما قويا على المدرب الاسباني عبر مواقع التواصل الاجتماعي حيث أجمعوا أن الفيلسوف لم يوفق في الخطوة التي قام بها أمام توتنهام، بإبقائه محرز على الدكة لاسيما وان نجم الخضر وقائد المنتخب قدم اداء خرافي في المواجهة الأولى أمام واست هام وكان يستحق المواصلة لكسب مزيد من الثقة.