رائد القبة

راسل جلاوي عبد الغاني وزميله بن عمار لاعبا رائد القبة إدارة النادي في الأيام الماضية عبر وكيل اعملهما من اجل تحديد تاريخ للجلوس إلى طاولة المفاوضات، لإيجاد حل من أجل المستحقات المالية العالقة.

وراجت أخبار في الآونة الأخيرة عن تقدم اللاعبين بشكوى لدى لجنة المنازعات الأمر، الذي نفته أطراف مقربة من الثنائي موضحين أن وكيل الأعمال راسل الإدارة عبر اعذار يطالب فيه بلقاء رئيس النادي في أقرب وقد في مدة محددة  في 15 يوما بداية من تاريخ الـ4 ماي الجاري، من اجل التفاوض حول الصيغة الأمثل لفسخ العقد وحصول الثنائي على مستحقاتهما المالية العالقة.

جلاوي: شرفت عقدي مع الرائد وكل ما قيل عن تقديم شكوى ضد الرائد عار من الصحة

وفي اتصال جمعنا بعبد الغاني جلاوي المدافع المحوري لرائد القبة، أكد الأخير أنه لم يتقدم بشكوى ضد الرائد للجنة المنازعات وإنما راسل الإدارة عبر مناجيره، لإيجاد حل وسط فيما يخص المستحقات المالية العالقة بعدما تحصل على 4 أشهر، في حين يدين بـ6، شانه شان كل زملائه في الفريق، وقال جلاوي:” والله لم أتقدم بشكوى ضد رائد القبة لحد الساعة للجنة المنازعات، وكل ما قيل عار من صحة، فكل ما في الأمر، أنني تكلمت مع وكيل أعمالي والذي اقترح مراسلة الإدارة لطلب عقد اجتماع مع رئيس الفريق للبحث عن حل وسط لفسخ العقد والحصول على المستحقات المالية العالقة، لكني أؤكد لكم أنني لم أتقدم بأي شكوى للجنة المنازعات، فأنا لست ناكرا للجميل”، وختم كلامه:” هناك أطراف تسعى لتبيض صورتها من خلال نقل أخبار كاذبة، وأنا الحمد الله لم أقم بشيء، ضد النادي فلقد شاركت في 30 مباراة، وقدمت كل ما املك، حتى أنني شاركت في بعض المباريات وأنا أعاني من إصابة، من أجل مصلحة النادي، ولست نادما عن أي شيء”.

إيسري.م.ب