جاره ذبحه من الوريد إلى الوريد ونكل بجثته

اهتز حي بوسيجور، ببلدية بوزريعة في العاصمة، على وقع جريمة قتل شنعاء راح  ضحيتها طفل يبلغ من العمر 12 سنة.

تفاصيل الفاجعة تعود إلى نشوب شجار أطفال بين الضحية وابن الجاني، لتتطور الأمور بعد ذلك ويقوم الأب وهو جار الضحية بذبحه والتنكيل بجثته قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة.

هذا وفتحت مصالح الأمن تحقيقا في القضية بعد توقيف الجاني.

رضا.ك