أكد مسؤول محلي أرجنتيني أن جثمان المهاجم  إيميليانو سالا الذي قضى في تحطم طائرة كان تقله في بحر المانش الشهر  الماضي سينقل الجمعة إلى بلدة بروغريسو بالأرجنتين حيث ترعرع هداف نانت  الفرنسي وكان تقرير التشريح الأولي قد أظهر أن السبب المباشر  لوفاة سالا كان «إصابات على مستوى الرأس والجذع» وأنه تم التعرف إليه من خلال بصمات الجثة التي انتشلت من جزء من حطام الطائرة الصغيرة المختفية منذ 21 جانفي وعثر عليها في منتصف الأسبوع الماضي، بينما لا يزال مصير الطيار ديفيد إيبوتسون مجهولا.