تعد فضاء للتكوين من أجل تزويد طالبي العمل بالتقنيات

ستفتتح الأربعاء المقبل بجامعة عبد الحميد مهري (قسنطينة2) الطبعة الأولى للورشات التقنية والموضوعاتية “المهن الرقمية” المخصصة للتوظيف في المهن الرقمية حسب مصالح ذات الجامعة.

وتهدف هذه الورشات المنظمة بمبادرة لجامعة قسنطينة2 بالتنسيق مع دار المقاولاتية والفرع المحلي للوكالة الوطنية للتشغيل إلى تعريف الشباب المنتمين إلى مؤسسات التكوين المهني والطلبة والمتربصين والبطالين بمختلف عروض العمل في مجال التكنولوجيا والإعلام والاتصالات الرقمية حسب ما أضافه ذات المصدر.

وستشكل هذه الورشات التي ستعقد بكلية التقنيات الحديثة والاتصال بجامعة قسنطينة2 أيضا فضاء للتكوين من أجل تزويد طالبي العمل بالتقنيات الواجب إتباعها لاستعداد أفضل لمقابلة التوظيف حسب ما أوضحه ذات المصدر مشيرا إلى أن مختصين في هذا المجال سيؤطرون هذه الورشات وتمكين المشاركين من إتقان أفضل لتقنيات البحث عن العمل “لضمان توفير حظوظ أوفر لتوظيفهم وتعزيز إدماجهم مهنيا” .

وتوفر المهن الرقمية كذلك لطالبي الشغل فرصا للقاء أرباب عمل من بين العارضين والباحثين عن احتياجات السوق.