تم إدراج تخصصي القياسة والجودة

تدعم التأطير البيداغوجي بجامعة قاصدي مرباح بورقلة برسم الدخول الجامعي الجديد 2019/ 2020  بـ 18 أستاذا مساعدا صنف (ب)، حسب عميد ذات الجامعة.

وتم توظيف هؤلاء الأساتذة الجدد بعد الارتفاع الكبير في عدد الطلبة الذين وصل عددهم برسم الدخول الجامعي الجديد إلى 32500 طالب مسجل وكذا الزيادة في عدد عروض التكوين، كما أكده البروفيسور محمد الطاهر حليلات خلال افتتاح السنة الجامعية الجديدة.

وبلغ في هذا الإطار العدد الإجمالي للأساتذة بالجامعة إلى 1200 أستاذ 35 بالمائة منهم في مصاف الأستاذية (أستاذ تعليم عالي وأستاذ محاضر) ما يضمن تكوين وتأطير “نوعي” لفائدة الطلبة، كما أوضح نفس المسؤول.

والتحق برسم الموسم الجامعي الجديد ما يناهز 4800 طالب جديد في الطور الأول (الليسانس) ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للطلبة المسجلين في هذا الطور فقط إلى 21400 طالب مسجلين في 11 ميدان و76 عرض تكوين من بينها 6 عروض ذات تسجيل وطني، حسب عميد الجامعة.

كما فاق من جهة أخرى عدد المسجلين في الطور الثاني (الماستر) 9200 طالب موزعين على 96 عرضا تكوينيا من بين عدد إجمالي لعروض تكوين مفتوحة على مستوى هذه الجامعة في الطور الأول (ليسانس) والثاني (ماستر) يقدر بـ 172 عرض تكوين .

أما فيما تعلق بالطور الثالث (الدكتوراه)، فقد تم استحداث هذه السنة 32 تخصصا يستفيد منها 259 طالبا وطالبة سيتم بشأنهم تنظيم مسابقة كتابية يوم 21 أكتوبر الجاري ليصبح العدد الإجمالي للطلبة المسجلين بالدكتوراه (أل.أم.دي) أكثر من 900 طالب مسجل، وفق ما ذكره عميد الجامعة، ويضاف هؤلاء الطلبة لـ 950 طالب دكتوراه مسجل في النظام الكلاسيكي.

وتم في هذا الإطار فتح تخصصين مهنيين جديدين في طور الليسانس على مستوى المعهد التكنولوجي وهما “قياسات” و”جودة” وذلك لأول مرة من بين 3 جامعات بالوطن (ورقلة ووهران وبومرداس) بالإضافة إلى تخصص تربية المائيات في إطار برنامج “آفاق”.

كما تم تدعيم جميع الكليات بكل ما يلزم من أجهزة ومخابر وتزويد كل مكتبات الكليات بآخر وأحدث العناوين والوثائق البيداغوجية التي يحتاجها الطالب حيث بلغت 600 ألف كتاب و75 ألف عنوان في جميع التخصصات والميادين العلمية .

يذكر أن جامعة قاصدي مرباح تحصي 10 كليات ومعهدين وطنيين حيث تركز على تكثيف التكوينات ذات البعد التشغيلي بالولاية كما أشير إليه.

وتميز افتتاح السنة الجامعية التي أشرفت عليها السلطات المحلية بقاعة المؤتمرات لذات الجامعة بحضور الطلبة والطاقم الجامعي، بتكريم عدد من الأساتذة الباحثين الذين تمت ترقيتهم إلى رتبة أستاذ تعليم عالي (ب) وطلبة دكتوراه كانت لهم انجازات وأبحاث في ميدان تخصصاتهم.