يرتكز على بحث كيفية تفعيل المادة 7 من الدستور

إعتبر عبد الله جاب الله، رئيس جبهة العدالة والتنمية، الحوار الجاد مع المؤسسة العسكرية، أو مع ذوي المصداقية الشعبية من المدنيين، الحل الوحيد للخروج من الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد.

أوضح جاب الله، في منشور له على صفحته الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك”، الحوار الذي إقترحه مع مؤسسة الجيش يرتكز على بحث أنجع السبل لتفعيل المادة 7 من الدستور، مشيرا إلى أنّ العمل بها يجسد مطالب الحراك الشعبي الحريص على استرجاع سلطته وممارسة حقه في السيادة ورسم مستقبله بنفسه، وهو ما عبر عنه في منذ 22 فيفري الماضي، وكتب في هذا الصدد “الحالة التي تعيشها البلاد لا تحل إلاّ بالحوار السيد الجاد والمسؤول مع المؤسسة العسكرية أو مع المدنيين ذوي المصداقية الشعبية”.

هارون.ر