خصص لإنجازها أزيد من 25 مليار سنتيم

تكللت النداءات المتكررة لأولياء التلاميذ ببلدية العزايل بدائرة بني سنوس في ولاية تلمسان بمشروع إنجاز ثانوية غير بعيد عن المتوسطة وتتسع المنشأة التربوية الجديدة التي كلفت خزينة الدولة ما يربو عن 25 مليار سنتيم حسب مصادر مسؤولة إلى 800 تلميذ وتحتوي على الأقسام المخصصة للدراسة بما في ذلك المخابر إلى جانب الجناح الإداري وساحة للعب وغيرها.

المرفق التربوي سيدخل الخدمة رسميا حسب مصادر مسؤولة ببلدية العزايل وكذا مديرية التربية خلال الدخول المدرسي المقرر يوم 4 سبتمبر من الشهر المقبل ومن المنتظر أن يلتحق بالثانوية الجديدة أزيد من 150 طالبا وبذلك يكون الأولياء والتلاميذ على حد سواء قد إرتاحوا من عناء التنقل اليومي لمزاولة الدراسة بثانوية بني سنوس البعيدة بنحو 8 كلم عن بلدية العزايل.

للإشارة فإن ثمة 24 مؤسسة تربوية جديدة عبر تراب ولاية تلمسان ستدخل الخدمة على فترات خلال الموسم الدراسي الحالي وتتمثل في 3 ثانويات 4 متوسطات و 18 مدرسة إبتدائية إلى جانب 10 مطاعم مدرسية هذا وكان والي الولاية قد اجتمع مؤخرا بمختلف الهيئات الفاعلة بقطاع التربية وحثهم على توفير الأجواء الملائمة لضمان دخول مدرسي جيد كما دعا إلى صرف منحة التمدرس لفائدة المعوزين والأيتام خلال الأسبوع الأول من الدخول المدرسي.

ع.بوتليتاش