تعدّ ألمانيا موطناً لأساطير حرّاس مرمى كرة القدم، كتوني شوماخر وأوليفر كان وسيب ماير وينس ليمان ومانويل نوير..، واليوم نحن أمام عملاق ألماني آخر، وهو الحارس الأساسي لنادي برشلونة الاسباني مارك أندريه تيرشتيغن، الذي يقدم مستوى خرافيا الموسم الحالي في الدفاع عن الحصون الكتالونية، حتى أمسى منافساً شرساً لنوير، في حماية عرين المانشافت، ولعلّ الأرقام تكشف عن حدة المنافسة بينهما فتيرشتيغن تصدى لـ (73%) من التسديدات منها 38 خطيرة مقابل (57%) فقط لنوير منها 27 خطيرة، وحافظ على نظافة شباكه في 10 مباريات مقابل 7 لنوير، رغم كل ما سبق فإن شتيغن الذي لعب دورا هائلاً في الفوز في مباريات الكلاسيكو – انتصاران مذلّان وتعادل جارح – لا يزال مظلوما ألمانيا.