يعتزم مدرب منتخب البرازيل لكرة القدم، أدينور ليوناردو باتشي “تيتي” السفر إلى إسبانيا والصين مطلع ماي القادم من أجل تحديد قائمته المكونة من 23 لاعبا التي سيخوض بها بطولة كوبا أمريكا 2019، التي ستقام في بلاده بين شهري جوان وجويلية المقبلين.

وسيحضر “تيتي” مباراة برشلونة أمام ليفربول المقررة أول الشهر المقبل، على ملعب كامب نو في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال الأوروبي.

وفي هذه المباراة، سيتسنى للمدرب البرازيلي تحليل أداء عدد كبير من الأسماء المرشحة لدخول قائمة المنتخب التي سيتم الإعلان عنها في غضون 14 يوما في ريو دي جانيرو.

وبين صفوف برشلونة، يبدو أن لاعبي الوسط آرثر وفيليب كوتينيو يضمنان التواجد في قائمة البرازيل، على عكس مالكوم دي أوليفيرا الذي يحظى بدور ثانوي مع الفريق الكتالوني.

أما بالنسبة لليفربول، فسيتابع “تيتي” أداء أليسون، الذي يعد الحارس الأساسي للبرازيل، وكذلك فابينيو والمهاجم روبرتو فيرمينو، علما بأن هذا الأخير أساسي دائما بالنسبة لمدرب المنتخب.

وليس من المنتظر أن يحضر المدرب مباريات لريال مدريد الذي يضم بين صفوفه الموهبة الصاعدة فينيسيوس جونيور، إلا أن إثنين من مساعديه سيتابعان اللاعب أثناء مواجهة الملكي أمام فياريال المقررة في الخامس من ماي في الليغا.

وفي ذلك اليوم، سيكون “تيتي” في الصين لمتابعة بعض مباريات الدوري الصيني الممتاز حيث يلعب تاليسكا وباولينيو وريناتو أوغوستو، من بين آخرين.

واعتبارا من السبت وحتى 11 من الشهر المقبل، سيتابع المدرب وأعضاء جهازه الفني 16 مباراة في إسبانيا والصين وكذلك في البرازيل وأوروجواي وفرنسا وإنجلترا وهولندا، لتحليل أداء اللاعبين البرازيليين.

وسيشارك في النسخة الـ46 من كوبا أمريكا، الدول الـ 10 الأعضاء في اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول): الأرجنتين وبوليفيا والبرازيل وتشيلي وكولومبيا والإكوادور وباراغواي وأوروغواي وبيرو وفنزويلا، بالإضافة إلى اليابان وقطر المدعوتين كضيفي شرف.

وستنطلق البطولة بمواجهة بين البرازيل صاحبة الأرض وبوليفيا في 14 يونيو في المباراة الافتتاحية التي ستقام على ملعب مورومبي بساو باولو، أكبر مدن البلد اللاتيني.