في عمليات متفرقة للشرطة القضائية بأمن الولاية

تمكنت فرقة مكافحة المخدرات، بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بعنابة، من توقيف شخصين مسبوقين قضائيا يبلغان من العمر 22 و45 سنة.

وحجزت ذات الفرقة 1685 غراما من المخدرات من نوع القنب الهندي، وسلاح أبيض محظور من الحجم الكبير، وآخر من الحجم الصغير، بالإضافة إلى مبلغ مالي من العملة الوطنية من عائدات الترويج، أين تم تقديم الموقوفين أمام العدالة، وصدر في حقهما أمر إيداع بالحبس، من أجل قضية حيازة وتخزين وترويج المخدرات، بطريقة غير مشروعة لغرض البيع، وحيازة أسلحة بيضاء محظورة دون مبرر شرعي، في حين تمكنت مصالح الأمن الحضري الخارجي سيدي سالم، من توقيف شخصين مسبوقين قضائيا، يبلغان من العمر 22 و25 سنة، لحيازة المخدرات “الكيف المعالج”، ومخدرات صلبة من “نوع كوكايين”.

وحجزت ذات المصالح، على إثر هذه العملية، سلاحين أبيضين محظورين، حيث وبعد استكمال الإجراءات القانونية، تم تقديم الموقوفين أمام العدالة. أين صدر في حقهما أمر إيداع الحبس، عن قضية حيازة المخدرات كيف معالج ومخدرات صلبة كوكايين، بغرض الاستهلاك الشخصي، مع حيازة أسلحة بيضاء محظورة.

كما تمكنت الفرقة الجنائية، بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن عنابة، من توقيف امرأة تبلغ 38 سنة، مشتبه فيها في قضية القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد في حق سيدة.

الضحية تقطن بالمدينة القديمة، والتي عثر عليها مقتولة في بيت ابنها، الجمعة الماضية.

وبعد استكمال الإجراءات القانونية تم تقديم المشتبه فيها أمام العدالة، أودعت الحبس المؤقت.

سارة.ط