يعتبر أحد أهم أفراد شبكة تنشط عبر الحدود الشرقية للوطن

أوقفت أمس فرقة البحث والتحري بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن ولاية ميلة، شابا يبلغ من العمر 30 عاما كان هاربا من العدالة بعدما صدر في حقه أمر بالقبض وحكم عليه بـ 15 سنة سجنا نافذا لتورطه في نشاط شبكة لتهريب المؤثرات العقلية عبر الحدود الشرقية للوطن، حيث تم تقديم المعني أمام محكمة ميلة، والتي أصدرت في حقه أمر إيداع الحبس.

هشام عمراوي