إدعى وجود صناديق بها جثث مخزنة تحت أشعة الشمس

تمكنت مصالح الأمن لولاية قسنطينة من توقيف شخص روج بمواقع التواصل الاجتماعي فيديو يبين وجود صناديق لحفظ الجثث بالمركز الاستشفائي الجامعي لقسنطينة، زاعما أن بها جثث ومخزنة تحت الشمس.

هذا وقد تم تقديم الموقوف للعدالة بتهمة نشر وترويج أخبار مغرضة من شأنها المساس بالأمن العمومي عبر منصة التواصل الاجتماعي، حيث صدر في حقه أمر إيداع.

في السياق ذاته، أوضحت المديرية العامة للمركز الاستشفائي الجامعي لقسنطينة، في بيان لها أمس إطلعت عليه “السلام”، أنه وبعد التحقيق تبين أن الغرض من الفيديو هو الإساءة للمؤسسة وتغليط الرأي العام، وأن المتهم جاء خصيصا للقيام بتصوير الفيديو محاولا جر أهالي ومرافقي المعنيين إلى التذمر والتجمهر داخل المؤسسة، وأن الصناديق كانت فارغة ومخزنة في ساحة المصلحة لاستعمالها عند الحاجة، وعليه قامت إدارة المركز الاستشفائي الجامعي، بإيداع شكوى لدى مصالح الأمن من أجل الكشف عن أصحاب النوايا السيئة وتقديمهم للعدالة، مستنكرة الحملة التي تتعرض لها على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك”.

كمال.ش