يستغل صور طالبي المساعدات على “فايسبوك” لجمع الإعانات المالية

تمكّنت وحدات المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بغليزان، من وضع حدّ لنشاط أحد الأشخاص يقوم بالنصب والإحتيال على المواطنين عبر وسائط التواصل الاجتماعي “فايسبوك”.

العملية جاءت بعد أن تقدّم أحد المواطنين بشكوى ضد مجهول من أجل استغلال صورة شقيقه الأصغر المريض مرفقة بمنشور يستعطف من خلاله الناس لمساعدته لإجراء عملية جراحية للطفل، ما جعل ذات المصالح تباشر تحرياتها والتي أسفرت عن تحديد هوية الشخص المتورط وتوقيفه، وتبيّن من التحقيق أن هذا الشخص متعوّد على نشر صور لأطفال يعانون من تشوهات ويوهم الناس من خلالها على أنه مسؤول عن جمعية خيرية تسمى “جمعية ناس الخير الخيرية DZ “، والتي تعمل على جمع الأموال لمعالجة أصحاب تلك الصور، حيث سبق له وأن جمع مبالغ مالية من خلال نشره صورتين على الصفحة تحصّل عليهما من موقع “فايسبوك”، وتخص طفلين يعانيان من تشوّهات على مستوى الوجه، الأولى لطفل من جنسية مغربية نشرها خلال شهر مارس 2018، والثانية تخص طفل جزائري نشرها شهر نوفمبر 2018، حيث إستغل الصورتين ليستفيد من خلال 240 عملية إيداع للأموال بحسابه الجاري البريدي من مبلغ مالي إجمالي قدره 1.775.200 دينار.

هذا وتم تقديم المتهم أمام النيابة المختصة اقليميا، أين تم إيداعه الحبس في انتظار عرضه على المحاكمة.

بوخرصة.هـ