وُجّهت له تهمة ضرب زوجته وبناته

أوقفت الشرطة الفرنسية دبلوماسي جزائري يعمل بالسفارة الجزائرية بفرنسا بتهمة ضرب زوجته وبناته.

ونقلت تقارير إعلامية، أن الديبلوماسي الجزائري لا يزال محتجزا لدى الأمن الفرنسي بالرغم من قيامه بإجراء الاتصالات اللازمة مع مسؤولي السفارة ووزارة الخارجية للتدخّل لدى السلطات الفرنسية لإطلاق سراحه، كما أضافت ذات المصادر أن المتهم سيتم إنهاء مهامه وترحيله إلى الجزائر.

ق.وسام