حملة الجني للموسم الفلاحي الجاري

يتوقع بلوغ إنتاج أكثر من 28 ألف قنطار من الحمضيات بولاية عين تموشنت خلال حملة الجني للموسم الفلاحي الجاري، حسبما علم لدى المصالح الفلاحية.

وبلغت المساحة المزروعة بشتى أنواع الحمضيات خلال الموسم الجاري 424 هكتارا يشكل فيها منتوج البرتقال حصة الأسد من إجمالي المساحة من ضمنها 125 هكتارا خاصة بنوع “الطمسون” و53 هكتارا من “الكليمونتين” إضافة إلى هكتار واحد ونصف مخصصة لليمون مثلما أبرزه مسؤولو المصالح الفلاحية.

وشرع المزارعون النشطون في شعبة الحمضيات في حملة الجني الخاصة بالأصناف المبكرة على غرار نوع الكليمونتين على مساحة تعادل 7 هكتارات وصلت بها كمية الإنتاج إلى 770 قنطارا، حسبما ذكره نفس المصدر.

وتفيد المؤشرات الأولى للإنتاج على سلامة المنتوج وجودته وهو عامل ساهم بشكل واسع خلال السنوات الاخيرة في التوجه التدريجي للمزارعين نحو شعبة الحمضيات بالنظر إلى عدة عوامل أهمها المناخية وأيضا مكانة المنتوج داخل الأسواق، كما أوضحه مسؤولو قطاع الفلاحة.

وتعرف أسعار أولى الكميات المنتجة من الحمضيات تذبذبا حسب الكميات المسوقة حيث يتراوح سعر الكيلوغرام الواحد من برتقال الكليمونتين بسوق الجملة ما بين 100 دج و120 دج أما بأسواق التجزئة فيتباين سعره بين 150 دج و200 دج تبعا لنوعية المنتوج، مثلما أشير إليه.

ب. غ