مقرر في الفاتح من نوفمبر المقبل

سيتم يوم الفاتح من نوفمبر المقبل توزيع ما مجموعه 623 وحدة سكنية من مختلف الصيغ والانماط عبر بلديات ولاية جيجل، حسب مصالح السكن بالولاية.

واستنادا لذات المصالح فإن الأمر يتعلق بتوزيع 250 مقرر استفادة من إعانة السكن الريفي إضافة إلى 284 وحدة من نمطي الترقوي المدعم والاجتماعي التساهمي مقسمة بين 214 وحدة من صيغة الترقوي المدعم متواجدة بالمدخل الشرقي للولاية والتي تشرف على انجازها مصالح ديوان الترقية والتسيير العقاري وكذا 70 وحدة من صيغة الاجتماعي التساهمي بمنطقة مزغيطان بالمدخل الغربي للولاية تشرف على انجازها مصالح الوكالة الولائية للتسيير والترقية الحضرية.

وبالتوازي مع ذلك أفاد ذات المصدر أنه يرتقب استلام 2200 وحدة سكنية من نمط البيع بالإيجار (عدل) وذلك قبل نهاية السنة الجارية على ان يتم توزيع 1200 وحدة منها على المكتتبين، حسبما تم الالتزام به خلال الزيارة الأخيرة لوزير السكن والعمران والمدينة كمال بلجود للولاية الشهر الفارط.

كما ستعرف الولاية في الفترة نفسها أي قبل موفي العام الجاري توزيع ما يزيد عن 500 وحدة من مختلف الصيغ منها 300 وحدة من نمط الايجاري العمومي و240 وحدة من نمط الترقوي المدعم متواجدة بمنطقة أولاد صالح غرب الولاية ويصبح المجموع المزمع توزيعه خلال الشهرين القادمين 2300 وحدة بين سكنات جاهزة واعانات للسكن الريفي من شأنها رفع الغبن عن عديد العائلات التي انتظرت طويلا.

تجدر الاشارة إلى أن ولاية جيجل استفادت خلال العشريتين الأخيرتين من حصة سكنية من مختلف الصيغ والأنماط تقدر بـ 74678 وحدة انتهت الأشغال بـ 70 بالمائة منها في حين تبقى 30 بالمائة من اجمالي السكنات جزء منها في طور الانجاز وجزء آخر لم تنطلق به الاشغال.