يبقى فقط استكمال أشغال التهيئة الخارجية

أعلنت مصالح ولاية خنشلة، أول أمس الخميس، أنه سيتم توزيع 1000 وحدة سكنية من صيغة البيع بالإيجار للوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره “عدل2” تقع بالواجهة العمرانية الجديدة لمدينة خنشلة مطلع شهر جويلية المقبل.

واستنادا لذات المصدر، فقد تم استكمال الأشغال الكبرى بهذا المشروع السكني بداية السنة الجارية، في الوقت الذي لا تزال فيه، أشغال التهيئة الخارجية متواصلة، من أجل تدارك التأخر الذي تسبب فيه سوء الأحوال الجوية خلال فصل الشتاء، والعمل على تسليم السكنات لمستحقيها خلال الاحتفالات المخلدة لعيدي الاستقلال والشباب.

وذكرت ذات المصالح، بأن الوالي، كمال نويصر، كان قد زار مؤخرا، ورشة المشروع بالواجهة العمرانية الجديدة، طريق عين البيضاء، حيث وقف على نسبة تقدم الأشغال، وأعطى تعليمات للمقاولات المكلفة بالتهيئة الخارجية وإنجاز مختلف الشبكات والطرقات، تقضي بضرورة تسريع وتيرة الأشغال، مع الالتزام بمعايير الجودة لتسليم هذه الحصة السكنية في الآجال القانونية.

وأضاف ذات المصدر، بأن حصة الـ 1000 سكن عدل، التي سيتم توزيعها على المستفيدين منها شهر جويلية المقبل، تشكل الحصة الثانية من برنامج يضم 2000 سكن عدل2، الذي  استفادت منه ولاية خنشلة سنة 2013، مفيدا بأن شهر ماي من السنة المنصرمة شهد توزيع حصة أولى منه، تقدر بـ 721 وحدة سكنية على مستحقيها.

وتتوقع مصالح ولاية خنشلة، بناء على تقارير المديرية المحلية للسكن وديوان الترقية والتسيير العقاري، استلام وتوزيع 3200 وحدة سكنية من مختلف الصيغ، على مستحقيها بمختلف بلديات خنشلة خلال السداسي الثاني من سنة 2019.