عبر بلديات قايس وبوحمامة.. أولاد رشاش وششار

أفادت مصالح ولاية خنشلة، أول أمس، أنه سيتم توزيع 350 وحدة سكنية ذات طابع عمومي إيجاري، عبر أربع بلديات بالولاية، الاسبوع القادم.

وأوضح ذات المصدر، أن عملية توزيع مفاتيح السكنات العمومية الإيجارية على مستحقيها، وفي حال إتمام كافة اللمسات الأخيرة المتبقية على أشغال التهيئة الخارجية لهذه الأحياء السكنية، ستكون ضمن البرنامج الولائي الذي أعدته السلطات المحلية بمناسبة الاحتفالات المخلدة للذكرى المزدوجة لعيدي الاستقلال والشباب يوم 5 جويلية الداخل.

وكشف ذات المصدر، أن الأمر يتعلق بـ150 سكنا عموميا إيجاريا ببلدية قايس و100 سكن ببلدية بوحمامة و75 وحدة سكنية ببلدية أولاد رشاش و25 سكنا موجها لفائدة عائلات ضحايا الإرهاب ببلدية ششار.

وأضافت المصالح أيضا، أن والي خنشلة، كمال نويصر، خلال الزيارات التي قام بها الأسبوع الجاري إلى عديد ورشات هذه المشاريع السكنية، قد أسدى تعليمات إلى مدير ديوان الترقية والتسيير العقاري، الجهة التي تسهر على تجسيد هذه المشاريع، تقضي بالعمل خلال عطلة الأسبوع، وضرورة إتمام كافة اللمسات الأخيرة للأشغال، “قبل تاريخ 2 جويلية”، حتى يتسنى لمصالح الولاية، توزيع هذه الحصص السكنية على مستحقيها في الآجال المحددة.

جدير بالذكر، أن ولاية خنشلة، تسعى إلى توزيع ما يقارب 5 آلاف وحدة سكنية، من مختلف الصيغ على مستحقيها خلال السنة الجارية، منها 2660 وحدة سكنية، يشرف ديوان الترقية والتسيير العقاري على مشاريع إنجازها عبر 13 بلدية، فيما تتكفل مؤسسة “كوسيدار” ببناء 2000 وحدة سكنية أخرى، بالواجهة العمرانية الجديدة بعاصمة الولاية.

مصطفى عارف