أبدى توماس توخيل المدير الفني لباريس سان جيرمان، تعاطفه مع نظيره تييري هنري مدرب موناكو، بعد الفوز عليه 4-0 في الجولة 13 من الدوري الفرنسي.

وقال توخيل في تصريحات أبرزتها صحيفة “ليكيب” الفرنسية: “راض عن النتيجة، لقد أظهر الفريق رغبة قوية في تحقيق الفوز 13 على التوالي، ولكني لست سعيدا بحالة التركيز وتوازن الفريق وجودة اللعب، ولكن الأمر لم يكن سهلا، لأنها آخر مباراة قبل فترة التوقف الدولي”.

وأضاف المدرب الألماني: “لقد لعبنا مباريات قوية في فترة زمنية قصيرة أمام ليل ومارسيليا ونابولي، ولكن الأجواء في موناكو استثنائية، لأنه فريق لا يمر بفترة جيدة، وأوضاعه صعبة للغاية، لقد قدم أداء مقبولا في الشوط الأول”.

واستطرد “تماسكنا في الشوط الثاني وظهر الفارق شاسعا بيننا وبينهم، إنها أزمة كبيرة وموقف صعب لهنري وموناكو”.

وأبدى المدير الفني لبي إس جي سعادته بالهاتريك الذي سجله كافاني، مضيفا: “أكدت أكثر من مرة أهمية الأهداف لأي مهاجم، والآن كافاني سينضم إلى منتخب بلاده في حالة ذهنية جيدة، أما كيليان مبابي فافتقد للدقة واللمسة الأخيرة سواء أمام المرمى أو في التمريرات لزملائه”.

وأشار توخيل في ختام تصريحاته إلى أنه لا مجال للراحة لأن الفريق لم يفز على نابولي في مباراتي دوري الأبطال، موضحا أن اللاعبين سيحصلون على يومين إجازة، وستستأنف التدريبات يوم الخميس المقبل.