ترقية الاستثمار السياحي بورقلة

أدرج مشروع تهيئة منطقتين جديدتين للتوسع السياحي بكل من عين الصحراء (بلدية النزلة) وبلدية تماسين بإقليم الولاية المنتدبة تقرت ضمن مشاريع التنمية في ولاية ورقلة، مما سيفتح آفاقا واعدة لترقية الإستثمار السياحي بالمنطقة، حسب مسؤولي مديرية السياحة والصناعة التقليدية.

وتأتي هذه العملية لتعزيز فرص الجذب السياحي التي تتمتع بها المنطقتين من بحيرات و قصور قديمة و كثبان رملية و واحات وبساتين نخيل وغيرها، كما صرح مدير القطاع بمناسبة إحياء اليوم العالمي للسياحة.

وأوضح عبد الله بلعيد أنه ينتظر انجاز بمنطقتي التوسع السياحي (29 و14 هكتار) مشاريع سياحية تخص فنادق وقاعات أفراح وحدائق تسلية وغيرها، سيما وأن عديد الطلبات أودعها مستثمرون على مستوى الجهات المختصة.

وكان ما لا يقل عن 46 مشروعا سياحيا قد تحصل إلى حد الآن على الموافقة من طرف الوزارة الوصية والتي تتنوع بين نزل طريق وفنادق ومركبات سياحية، والتي ستساهم في إعطاء دفع للقطاع من خلال دعم طاقة الاستيعاب.

ويجري حاليا تجسيد 25 مشروعا، حيث ينتظر استلام ثلاثة مشاريع فندقية كبرى في غضون الثلاثي الأخير من السنة الجارية، مما سيساهم ذلك في الرفع من قدرات الحظيرة الفندقية التي تحصي حاليا 31 فندقا بطاقة استيعاب تصل إلى 1775 سرير، حسب مدير السياحة والصناعة التقليدية.

وترتكز الجهود بولاية ورقلة خلال السنوات الأخيرة على تفعيل السياحة الصحراوية من خلال البحث في الآليات الكفيلة بترقية هذا المورد “الهام” وجعل الجزائر وجهة للسياحة الصحراوية بامتياز.

وسجل في هذا الإطار تدفقا كبيرا للسياح الأجانب الوافدين على منطقة ورقلة إلى غاية شهر مايو الماضي الذين وصل عددهم إلى ما لا يقل عن 600 سائحا من جنسيات مختلفة.

كما يتم في المرحلة الراهنة أيضا الاهتمام بالاستثمار في السياحة الحموية وتنميتها باعتبارها من روافد السياحة الصحراوية سيما وأن المنطقة تتوفر على 39 منبعا حمويا من بينها 15 موقعا قابلا للاستغلال.

يذكر أن ست مناطق توسع سياحي أخرى بولاية ورقلة قد اقترحت ضمن التدابير المنصوص عليها في القانون المتعلق بمناطق التوسع و المواقع السياحية، ويتواجد أهمها على مستوى منطقة وادي النساء (بلدية أنقوسة) (100 هكتار) وبحيرة حاسي بن عبد الله (50 هكتار) وبرج ديفيك 12.9 هكتار (بلدية تبسبست)، وبحيرة المير (10هكتار) ببلدية الحجيرة.

وتميزت الاحتفالات باليوم العالمي للسياحة بتنظيم معارض متنوعة بفندق “المهري” بمشاركة وكالات سياحية ودواوين السياحة وجمعيات إلى جانب عرض نشاطات عديد الحرفيين .