سي عفيف يؤكد فتح إتفاقية الصداقة بين البلدين لآفاق تعاون جديدة

تمّ بالمجلس الشعبي الوطني، أمس تنصيب المجموعة البرلمانية للصداقة الجزائريةالإيطالية.

أكدّ البرلمان في بيان له أمس تحوز “السلام” على نسخة منه، إشراف عبد الحميد سي عفيف، رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والجالية بالمجلس، على تنصيب المجموعة البرلمانية بحضور باسكال بيرارا، سفير إيطاليا في بلادنا، وأشار في كلمته بالمناسبة إلى الديناميكية التي تطبع العلاقات المميزة التي تربط البلدين لاسيما بعد توقيعهما على إتفاقية صداقة وتعاون وحسن الجوار في 2003، والتي فتحت آفاقا جديدة جسّدها حوار مثمر وتشاور سياسي بناء في إطار شراكة إستراتيجية تجمع الجزائر ببلد يعد أهم الشركاء الإقتصاديين.

من جانبه أثنى السفير الإيطالي، على مستوى العلاقات الثنائية التي تجمع  البلدين، مؤكدا حرص بلاده على ترقيتها إلى أعلى المستويات بالنظر إلى المصالح  المشتركة والإمكانات المتاحة عند البلدين لتجسيدها على أرض الواقع.

رشيد.غ