أعلن إنسحابه من ميثاق أخلاقيات قطاع التربية

قرّر تكتل النقابات المستقلة في قطاع التربية الوطنية، مقاطعة جميع الإجتماعات والأنشطة التي تنظمها بن غبريط وطنيا ومحليا، كما أعلن إنسحابه الجماعي من ميثاق أخلاقيات قطاع التربية، على خلفية عدم وفاء وزارة التربية بإلتزاماتها تجاههم.

 وبعدما أكدّ التكتل النقابي ذاته، في بيان له أمس تحوز “السلام” على نسخة منه، أنه سيتخذ قرارات أخرى في قادم الأيام عدا المذكورة آنفا، حذر من وضع وصفه بـ “الخطير” بات يهدد قطاع التربية وينذر بحالة من اللااستقرار والتصادم، جراء السياسات المتبعة من طرف الوزارة في تسيير شؤون القطاع.

في السياق ذاته، نددت النقابات المنضوية تحت لواء التكتل، بطريقة تعامل وزارة التربية معها، وأكدت أنها تتنافى وشروط الشراكة الإجتماعية الحقيقية، على غرار إلغاء العمل بمحاضر الإجتماعات الثنائية، وعدم توفير المقرات للنقابات، عرقلة حق الفرع النقابي، وكذا اللجوء إلى المحاكم في حالة النزاعات، متهمة في هذا الصدد بن غبريط، بالسعي من خلالها (طريقة المعاملة) إلى فرض المزيد من أساليب التضييق على حرية ممارسة العمل النقابي.

هذا وإستهجن تكتل النقابات المستقلة في قطاع التربية الوطنية، سياسة تسيير القطاع بقرارات إستفزازية وتعليمات فوقية من شأنها إدخال القطاع في أزمة حقيقية، ودعا مرة أخرى على خلفية كل ما سبق ذكرته النقابات إلى الإلتفاف حوله لتقوية شوكتهم والوصول إلى تحقيق المطالب المشتركة.

هارون.ر