سلم رئيس الوزراء الموريتاني، محمد سالم ولد بشير، أول أمس، علم موريتانيا إلى قائد المنتخب الأول، الذي سيشارك في نهائيات أمم أفريقيا، التي تستضيفها مصر بداية من 21 جوان الجاري.

ويمثل هذا التسليم، تقليدًا رياضيًا للاحتفاء بوصول المنتخبات إلى نهائيات البطولات القارية والدولية، وتحفيز اللاعبين على القتال ورفع اسم موريتانيا عاليًا في المسابقات.

وسافر المنتخب الموريتاني، أمس إلى مراكش المغربية، لخوض معسكر تحضيري هناك لمدة 10 أيام، مع خوض مباراتين وديتين.

ويلعب المرابطون، في المجموعة الخامسة إلى جانب منتخبات تونس ومالي وأنغولا.