ردا على المقال الصادر بالجريدة بتاريخ 05 / 02/ 2019 تحت عنوان “بسبب النتائج السيئة عدد من المقصيين في مسابقة صيدلي يحتجون بغليزان”، يؤسفني أن أفند كل ما ورد فيه من معلومات والتي لا أساس لها من الصحة، حيث أن نتائج المسابقة كانت مطابقة للنصوص القانونية والتنظيمية المعمول بها كما أنها خضعت للرقابة والتدقيق من قبل مصالح مفتشية الوظيفة العمومية لولاية غليزان.

أما عن لجنة التحقيق فإن مصالحها لم تستقبل أي لجنة من أي جهة كانت.