حجز أكثر من 10 ملايين دج

تمكنت مصالح الدرك الوطني لوهران، من تفكيك شبكة وطنية مختصة في تزوير وترويج العملة الوطنية، وحجز أكثر من 10 ملايين دج.

تمت العملية وفقا لما علم أمس لدى المجموعة الإقليمية لذات السلك الأمني، يوم السبت الماضي، إثر ورود معلومات إلى الكتيبة الإقليمية للدرك الوطني بالسانية مفادها وجود شبكة تقوم بترويج عملة وطنية مزورة بولاية وهران، وعلى إثر ذلك تم وضع خطة محكمة من طرف أفراد الفرقة الإقليمية للدرك الوطني لبلدية سيدي الشحمي، من أجل الإطاحة بعناصر الشبكة، حيث تم على مستوى مدخل ذات الجماعة المحلية توقيف سيارة على متنها خمسة (05) أشخاص ينحدرون من ولايات بشار، تيبازة، الجلفة وعين تموشنت، وأسفر تفتيش المركبة عن العثور داخل حقيبة على مبلغ مالي بالعملة الوطنية مزور يقدر بـ 11.1 مليون دج من فئة 2.000 دج.

وعليه تم توقيف هؤلاء الأشخاص واقتيادهم إلى مقر الفرقة الإقليمية للدرك الوطني لسيدي الشحمي، لمواصلة التحقيق معهم.

للإشارة تعتبر هذه العملية الثالثة من نوعها المحققة من طرف أفراد الكتيبة الإقليمية  للدرك الوطني بالسانيا.

خالد.ب