على متنها 79 طالبا عاملا بالمدرسة العليا للبحرية منهم 12 طالبة

أشرف اللواء محمد العربي حولي، قائد القوات البحرية، أمس بالمكسر الشمالي لميناء الجزائر،على مراسم تفتيش السفينة الشراعية المدرسة “الملاح”، بعد عودتها من تنفيذ الحملة التدريبية “صيف 2019″، التي إمتدت من 20 جوان إلى 29 جويلية المنقضي، وعلى متنها 79 طالبا عاملا بالمدرسة العليا البحرية، من بينهم 12 طالبة.

أوضحت وزارة الدفاع الوطني في بيان لها أمس تسلمت “السلام” نسخة منه، أن مسلك الحملة التدريبية “صيف 2019” التي دامت 39 يوما، من بينها 27 يوما ملاحة في غرب البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي، نُفذ على خمسة مراحل تخللتها توقفات في موانئ وطنية وأجنبية أدى خلالها طاقم السفينة زيارات مجاملة للسلطات المحلية المدنية والعسكرية.

كما نُظمت نشاطات سياحية وثقافية ورياضية لفائدة الطلبة الضباط، مكنت الأخيرين من الاحتكاك المباشر بالمسرح البحري، والتأقلم مع الظروف الملاحية الحقيقية وطبيعة الحياة على المتن، حيث ساهم المسار المحدد للحملة التدريبية – يضيف المصدر ذاته – في تعرفهم على الملاحة في المضايق والخلجان والقنوات في ظروف مناخية مختلفة.

حياة.ك