أكد أنه لا يتحدث بتعليمات من أي جهة أو شخص، سعداني:

أكد عمار سعداني، رئيس المجلس الشعبي الوطني الأسبق، أن تصريحاته الأخيرة حول الصحراء الغربية، تعبير عن قناعته الشخصية، وأنه مستعد لتحمل مسؤوليتها.

قال سعداني، في تصريحات صحفية أدلى بها أمس لموقع “Algérie 1″، “رد حسن رابحي، وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، ووزير الثقافة بالنيابة، على تصريحاتي الأخيرة حول القضية الصحراوية، يعتبر إجابة واضحة لأولئك الذين يزعمون أنني أتحدث بناء على تعليمات”، وأضاف في هذا الصدد “تصريحاتي هي تعبير عن قناعاتي الشخصية وموقفي من مغربية الصحراء معروف بشكل عام ولا يمثل شيئا جديدا .. لقد أتيحت لي الفرصة للتعبير عنها عندما كنت مسؤولا وأعبر عنها اليوم كمواطن”، هذا قبل أن يؤكد استعداده لتحمل مسؤولية ما قال، داعيا إلى عدم الزج بأي حزب سياسي أو شخصية سياسية في القضية.

جدير بالذكر، أن الأمين العام الأسبق لحزب جبهة التحرير الوطني، أدلى منذ أيام قليلة بتصريحات مثيرة حول قضية الصحراء الغربية، قال فيها “أن الصحراء الغربية هي أراض مغربية من الناحية التاريخية”، ولم يكتف بهذا واتهم قادة البوليزاريو بتبديد أموال ضخمة تمنحها الجزائر للشعب الصحراوي في شكل مساعدات.

هارون.ر