المعارضة حصلت على حقيبتين وزاريتين

شكّل بوبو سيسي رئيس وزراء مالي حكومة جديدة، وذلك بعد أسبوعين من تقديم الحكومة السابقة استقالتها، في ظل تصاعد وتيرة العنف في مالي.

وجاء في مرسوم اعلنت عنه الإذاعة والتلفزيون مساء اول أمس، أن سيسي عيّن 37 وزيرا من بينهم تسع نساء، كما اختار سيسي مدير برنامج الأمم المتحدة المشترك لمكافحة الإيدز المحاط بالفضائح ميشيل سيديبي، لشغل منصب وزير الصحة والشؤون الاجتماعية، فيما يدير سيسي بنفسه وزارة المالية الى جانبه شغل منصب رئيس الوزراء، في حين جرى تعيين زعيمي المعارضة تيبيلي درامي وامادو ثيمام، لشغل منصب وزير الخارجية والإصلاحات المؤسساتية على التوالي، كما سيتولى الجنرال إبراهيم داهيرو ديمبيلي، منصب وزير الدفاع.

ق.وسام