وفقا لآليات المراقبة والتوجيه الموضوعة

استفاد ما مجموعه 435 شابا بطالا خلال موسم 2018 – 2019 من مناصب عمل في إطار البرنامج النموذجي لمديرية النشاط الاجتماعي والتضامن لولاية قسنطينة، حسب مسؤولة الإعلام والاتصال بالمديرية المحلية للقطاع.

وأوضحت المكلفة بالإعلام و الاتصال بذات المديرية، روميسة حملاوي، أن ما لا يقل عن 315 منصب عمل من بين العدد الإجمالي استفاد منها الشباب من خريجي مراكز التكوين المهني و التمهين وذلك في مجالي البستنة والإطعام المدرسي.

ويهدف توظيف هذا العدد من طالبي العمل في إطار جهاز نشاط الإدماج الاجتماعي، لتعزيز المطاعم المدرسية بالمستخدمين، حسب ما تمت الإشارة إليه.

وقد تم تخصيص 120 منصب عمل آخر لفائدة خريجي الجامعات والتقنيين السامين المدمجين في الإدارات و المؤسسات التربوية في إطار جهاز المساعدة على الإدماج المهني .

وأكدت ذات المسؤولة أن عملية التوظيف تندرج في إطار إستراتيجية مكافحة البطالة وتطبيق مخطط أجهزة التشغيل والإدماج المهني  بطريقة شفافة وفقا لآليات المراقبة والتوجيه الموضوعة من طرف المسؤولين المحليين للقطاع.

وأشارت إلى أنه تم إنشاء خلية لتوجيه الطلبات بناء على الملفات الشخصية لكل واحد.

للتذكير فقد تم استحداث ما لا يقل عن 1200 منصب عمل موجه أيضا لدعم المطاعم المدرسية خلال نفس الفترة لفائدة مختلف الأجهزة الدعم المسيرة من طرف الوكالة الولائية للتشغيل.

لمياء.س