بتكلفة فاقت 8.7 مليار دينار

تم أول أمس السبت تشغيل الجزء الأول من المصعد الهوائي لمدينة تيزي وزو، وذلك بمناسبة الاحتفال بيناير، رأس السنة الأمازيغية 2970، بحضور وزير النقل والأشغال العمومية، فاروق شيالي.

وسيسمح هذا الخط المشكل من أربعة محطات على امتداد 2.5 كم بنقل زهاء 2400 شخص في الساعة الواحدة عبر 65 مركبة التي يضمها، وربط في وقت لا يتجاوز إحدى عشر دقيقة ما بين المحطة المتعددة الوسائط لبوهينون “كاف النعجة”، عند المخرج الجنوبي- الغربي للمدينة، حيث أعطيت إشارة التشغيل، ومحطة متوسطة بابوش، بالقرب من مقر الولاية بتكلفة 30 دينار للرحلة.

وفيما يتعلق بساعات العمل، فإن المصعد الهوائي يعمل من الساعة 6:00 صباحًا إلى الساعة 7:00 مساء ومن 06:00 حتى 12:30 يوم الجمعة “لانجاز أشغال صيانة” مع “تكييف” أوقات العمل خلال شهر رمضان وفترة الصيف، استنادا لما ذكره القائمون عليه.

وقدم المسؤولون المحليون عرضا عن المشروع والمؤسسات المعنية وكذا وضعية القطاعين، النقل والأشغال العمومية، على المستوى المحلي، للوزير الذي رحب بدخول هذه الخدمة حيز التشغيل، لاسيما وأنها سيكون لها “أثر كبير على تنقل المواطنين” وسوف يساعد على “تحسين النقل” بالمدينة.

للإشارة، فقد تم القيام بالعديد من التجارب الفنية شهري جوان ونوفمبر الفارطين من قبل شركة التسيير مترو الجزائر، صاحبة المشروع بين المحطتين، في حين أن أشغال الشطر الثاني من هذا المشروع الذي سيربط محطة متوسطة باشوش بضريح سيدي بلوة، لا تزال مستمرة بتجنيد أربعة مؤسسات انجاز.

ويضم هذا المشروع الذي بلغت تكلفته 8.7 مليار دينار، محطتان للمغادرة والوصول (بوهينون ورجوانة) وكذا أربعة محطات على مستوى كل من المدينة الجديدة وملعب أول نوفمبر ومقر الولاية (متوسطة بابوش) ومستشفى بلوة.

وسيتم ضمان النقل اعتبارا من محطة بوهينون إلى مستشفى بلوة  برجوانة عن طريق نظام العربات بينما سيتم ضمان هذه الخدمة اعتبارا من هذه المؤسسة الاستشفائية إلى ضريح سيدي بلوة (على علو 750 م) برجوانة عن طريق المصعد الهوائي.

  للتذكير، فقد شرع في انجاز هذا المشروع سنة 2013 وكان من المقرر تسليمه في نهاية عام 2017 غير أن ذلك تأجل بسبب تغيير موقع بعض الأعمدة وطول الإجراءات المتعلقة بمصادرة الأراضي وتعويض أصحابها وهي العملية التي تم الانتهاء منها مؤخرا فقط.

فتيحة.ب