تتوزع على 34 بلدية

تم تسليم ما مجموعه 250 عقد ملكية لبنايات جماعية وفردية بمختلف الصيغ على مستحقيها عبر مختلف بلديات ولاية قالمة وهي عبارة عن حصة أولى من العقود المسلمة ضمن قرارات الحكومة الأخيرة.

وقد أشرف والي الولاية كمال عبلة بالمناسبة على توزيع رمزي لعقود مليكة على 35 صاحب بناية يتوزعون على البلديات الـ 34 بلدية لإقليم الولاية وذلك خلال حفل أقيم بمقر الولاية ضمن البرنامج الرسمي لإحياء الذكرى 59 لمظاهرات 11 ديسمبر 1960.

وتتعلق العقود الموزعة ضمن الحصة الأولى بأصحاب بنايات فردية خاصة أو كانت تابعة لأملاك الدولة وكذا مستفيدين في وقت سابق من سكنات ذات طابع عمومي إيجاري باشروا إجراءات تسوية ملكيتها حسب المعلومات التي قدمت بعين المكان.

وأشار الوالي إلى أن تسليم الدفعة الأولى من عقود الملكية يأتي تجسيدا لقرارات الحكومة القاضية بتمكين المواطنين المعنيين في هذا الإطار من حيازة سكناتهم وتملكها بصفة قانونية والتصرف فيها بكل حرية، معلنا بأنه سيتم في “غضون الأسابيع المقبلة” توزيع حصص مماثلة من العقود تشمل أيضا البنايات الريفية والسكنات ضمن مختلف الصيغ.

وذكر نفس المصدر بأن مختلف اللجان المحلية التي تضم كل المصالح ذات الصلة بموضوع العقار هي حاليا بصدد القيام بعمل كبير لتسوية مختلف ملفات الراغبين في الحصول على عقود ملكية بناياتهم ومساكنهم، مشيرا إلى تنصيب خلال شهر نوفمبر الماضي لجنة ولائية مكلفة خصيصا بمتابعة مراحل تنفيذ عملية تسوية ملكية المساكن والمباني.

نورالدين.ش