تكييف أوقات العمل عشية عيد الأضحى لامتصاص الازدحام أمام مكاتب البريد

  • وزير البريد يدعو المواطنين إلى شراء الأضاحي عن طريق الدفع الإلكتروني 

أعلن إبراهيم بومزار، وزير البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية، انه بإمكان المواطن أن يشتري أضحية العيد عن طريق البطاقة الذهبية من خلال متعاملين خواص، مؤكدا أن الدفع الالكتروني في تحسن حيث تم تسجيل 80 مليون عملية خلال السداسي الأول من السنة الجارية.

دعا الوزير، التجار إلى اكتساب منصات البيع عبر الأنترنت، في ظل جائحة “كورونا”، كما حث على الاهتمام بالشباب أصحاب المشاريع في عصرنة القطاع ومرافقتهم في خلق مناصب الشغل، مشيرا في تصريحات صحفية أدلى بها أمس، إلى أنّ الاختلالات التي تشهدها مكاتب البريد خلال هذه الفترة من ازدحام ونقص في السيولة النقدية تعود للتوافد الكبير للمواطنين لسحب أموالهم تحسبا لمناسبة عيد الأضحى المبارك، داعيا إلى استعمال البطاقة الذهبية في عمليات السحب وعمليات الدفع الالكتروني التي بلغت 80 مليون عملية خلال السداسي الأول من السنة الجارية، مضيفا انه سيتم تكييف أوقات العمل في مكاتب البريد عبر المدن، بما فيها عطلة نهاية الأسبوع لتمكين المواطنين من سحب أموالهم، مطالبا في نفس الوقت بالعقلانية في عملية السحب من دون إفراط، وأكد وزير البريد أن هناك خلايا ولجان على مستوى القطاع تتابع وتعمل على تدارك نقص السيولة المالية عبر جميع الولايات، داعيا في نفس الوقت المواطنين إلى تصفح التطبيق البريدي “موف” الذي يزود الزبائن بجميع المعلومات عن أوضاع مكاتب البريد المكتظة منها والفارغة، بالمقابل أبرز بومزار أنه تم تفعيل رزنامة بخصوص جدول صب معاشات المتقاعدين بالتنسيق مع وزارة العمل، كما تم رقمنة التعاملات مع الصندوق الوطني للتقاعد لتوسع العملية بعد ذلك الى فئات أخرى.

هذا وشدد إبراهيم بومزار، على أهمية الدفع الالكتروني عن طريق البطاقة الذهبية خاصة في مثل هذه الظروف، معتبرا إياها الحل الأنجع للقضاء على ظاهرة الازدحام، وأشار الوزير إلى إمكانية استخدامها في موزعات جميع البنوك كما أن هذه البطاقة تسمح للمستخدم بدفع مختلف الفواتير. 

  • المدير العام لبريد الجزائر يأمر بالتسيير الحسن للشبكة البريدية قبيل عيد الأضحى 

أكد عبد الكريم دحماني، المدير العام لمؤسسة بريد الجزائر، على ضرورة التسيير الحسن للشبكة البريدية في ظل الوضع الاستثنائي الذي تمر به البلاد جراء تفشي فيروس كورونا.

وقد تم التطرق خلال اجتماع جمعه أمس بمدراء الوحدات البريدية الولائية، عبر تقنية التواصل المرئي عن بعد، إلى سير الشبكة البريدية باعتبارها مرفقا حيويا في هذه المرحلة الاستثنائية، حيث تم إعطاء التوجيهات اللازمة لضمان السير الحسن للشبكة البريدية في الوضع الراهن، كما تناول الاجتماع معالجة عدة محاور من أهمها: تسيير الموارد البشرية، تسيير السيولة، تنظيم دخول المواطنين إلى المكاتب البريدية، وضع الإمكانيات اللازمة للوقاية من الجائحة، أهمية الاتصال خصوصا في الوضع الراهن، ويهدف الاجتماع إلى تسيير المرحلة القادمة قبيل عيد الأضحى المبارك، في أحسن الظروف.

جمال.ز