لضمان نظافة المحيط التي تعد من أبرز انشغالات المواطنين

سطرت مصالح ولاية البليدة مخططا جديدا لرفع النفايات المنزلية سيشرع في تطبيقه قريبا عبر مختلف بلدياتها الـ25 وهذا في إطار الجهود الرامية لضمان نظافة المحيط التي تعد من أبرز انشغالات المواطنين، حسبما كشف عنه في نهاية الأسبوع والي الولاية.

وأوضح يوسف شرفة على هامش إشرافه على عملية تسليم عتاد هام لفائدة مؤسسة متيجة نظافة والمتمثل في 16 شاحنة دكاكة بسعة 10 طن و7.5طن وشاحنة ذات قلابة بسعة 2.5 طن أن المواطن يعد الحلقة الأهم في نجاح هذا المخطط الذي سيمس خاصة التجمعات السكنية الجديدة التي تحصي كثافة سكانية كبيرة على غرار المدينة الجديدة لبوعينان وكذا حي دريوش ببوعرفة.

كما يتضمن هذا المخطط تدعيم المؤسسة العمومية متيجة نظافة بالإمكانيات المادية المتمثلة في شاحنات جمع النفايات وكذا الحاويات إلى جانب تدعيمها بالعنصر البشري أين ينتظر أن يتم الاستعانة بإطارات كفأه لضمان تسيير الامثل لهذه المؤسسة العمومية.

وفي هذا السياق أكد شرفة أن مؤسسة متيجة نظافة ستستفيد قريبا في إطار تطبيق ورقة الطريق المتعلقة بضمان نظافة مدينة البليدة من دفعة ثانية تتمثل في خمسة شاحنات أخرى لرفع النفايات وأخرى خاصة بالكنس لضمان تنظيف الأحياء ومواقع وضع النفايات عقب رفعها.

من جهتها أكدت المكلفة بالإعلام على مستوى متيجة نظافة، سعاد صياد، أن العتاد الجديد الذي استلم مؤخرا سيخصص لفائدة حظيرة فرع البليدة التي تغطي بلديات البليدة الكبرى المتمثلة في أولاد يعيش وبني مراد وبوعرفة والبليدة وكذا بلدية الشريعة كونها بلدية سياحية تستقبل الكثير من الزوار في انتظار تخصيص حصص أخرى مستقبلا لفائدة باقي البلديات.

وبهدف تسهيل مهام عمال النظافة من جهة وكذا تفادي ظهور نقاط سوداء جديدة تم السنة الفارطة توزيع نحو 1500 حاوية عبر مختلف بلديات الولاية لا سيما على مستوى التجمعات السكنية الجديدة على غرار تلك الواقعة على مستوى كل من بلديات بوعرفة وبوعينان وبني مراد وبوفاريك.

وفي هذا الصدد كشفت الحصيلة السنوية لنشاط مؤسسة متيجة نظافة، حسب ذات المتحدثة، عن القضاء على 83 مفرغة عشوائية و250 نقطة سوداء مشيرة إلى تواصل هذه العملية خلال السنة الجارية بالتنسيق مع مصالح البلدية والدائرة وكذا مختلف الجمعيات الناشطة في الحقل البيئي.

ب. ك