يضم 131 عضوا منهم 37 مفتشا في التربية الوطنية في مختلف المواد

أشرف عبد الحكيم بلعابد، وزير التربية الوطنية، أمس على عملية تسخير الطاقم المكلف باختيار وطبع مواضيع إمتحان شهادة البكالوريا دورة جوان 2019، وذلك بالمركز الوطني المخصص لهذا الغرض بالقبة في العاصمة.

ويضم هذا الطاقم 131 عضوا من بينهم 37 مفتشا في التربية الوطنية في مختلف المواد، يسهرون على القراءة النهائية للمواضيع وتدقيقها إضافة إلى أستاذين (02) من وزارة التضامن الوطني مكلفين بطبع المواضيع على طريقة “البراي” لفئة ذوي الإحتياجات الخاصة، كما يوجد من بين الأعضاء 79 موظفا مكلفون بطبع 226 موضوع إختبار يوضع داخل 35.945 ظرف موزع على 2339 مركز لإجراء إمتحان البكالوريا.

 في السياق ذاته، أوضح مصطفى بن زمران، مدير الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، أن عملية تسخير هذا الطاقم وعزله عن العالم الخارجي تدوم 36 يوما، يكون خلالها العمل متواصلا لمدة تزيد عن 12 ساعة في اليوم بما فيها أيام الجمعة ويومي عيد الفطر المبارك.

وفي كلمة له بالمناسبة، أكد وزير التربية الوطنية، أن المهمة الموكلة لأعضاء الطاقم المكلف باختيار وطبع مواضيع بكالوريا  2019 ، تقتضي تضحيات كبيرة والتعايش في معزل عن العالم الخارجي، مشيدا بالعمل الذي يقومون به من أجل تحضير المواضيع وطبعها وإرسالها إلى وجهتها بنوعية ينتظرها الجميع.

كما أشاد عبد الحكيم بلعابد، بالدور الذي تقوم به مختلف أسلاك المصالح الأمنية لمرافقة وزارة التربية الوطنية في إنجاح هذا الامتحان المصيري الذي سخر له 2339 مركز.

جدير بالذكر، أن 674.831 مترشح مقبلون إبتداء من 16 جوان المقبل على اجتياز امتحانات “الباك” التي ستدوم 5 أيام.

جواد.هـ