الرقم مرشح لأن يصل إلى 90 ألف قبل نهاية السنة الجارية

 كشف مصطفى نوري، المدير العام لخدمة “سيرغاز”، على مستوى مجمع “نفطال”، عن ارتفاع عدد المقبلين على تحويل خزانات سياراتهم من البنزين إلى الغاز بـ 20 ألف سيارة منذ بداية جانفي إلى غاية نهاية شهر أوت الماضي، متوقعا وصولها لـ 90 ألف سيارة مع نهاية السنة الجارية 2019.

أوضح نوري، إن عددا كبيرا من الجزائريين تقدموا من المؤسسة لتحويل سياراتهم للغاز بسبب نجاح السيارات المتحولة واستمرار ارتفاع اسعار البنزين، مؤكدا بأنه تم تركيب نظام سيرغاز لـ 20 ألف سيارة منذ بداية جانفي في “نفطال” وحدها وهي نسبة مرتفعة مقارنة بالسنوات الماضية وأضاف المتحدث أنه في السنة الماضية بلغ عدد السيارات التي تم استبدال خزاناتها من البنزين إلى الغاز 80 ألف سيارة موزعة بين المتعاملين و”نفطال”، وتوقع أن تصل إلى 90 ألف سيارة مع نهاية 2019.

في السياق ذاته، أبرز المدير العام لخدمة “سيرغاز”، على مستوى مجمع “نفطال”، أنّ التخفيضات التي طرحتها نفطال ساهمت في ارتفاع في عدد السيارات المتحولة  خاصة وان مؤسسة نفطال قدمت تخفيضات بنسبة 20 بالمائة في فترة الصيف وينتظر أن يزيد الإقبال بعد دخول مشروع الحكومة حيز التطبيق مع نهاية السنة والذي يقضي بالمساهمة المالية في تحويل السيارات من بنزين إلى الغاز بنسبة 50 بالمائة بالمقابل كشف عن إبرام شركة نفطال لعدد من الاتفاقيات مع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ونفس الشيء بالنسبة لشريكتي “سوناطراك” و”سونلغاز” والقاضية بتحويل سياراتهم من البنزين إلى الغاز.

 سليم.ح