تحسبا للدخول المدرسي المقبل

استفاد قطاع التربية بتبسة من عدة عمليات ترميم وإعادة تأهيل لمؤسسات تربوية في الاطوار التعليمية الثلاثة تحسبا للدخول المدرسي المقبل 2019-2020، حسب ما صرح به مدير التجهيزات العمومية بالولاية، بدر الدين خيري.

وأوضح ذات المسؤول للصحافة أنه تم في هذا الإطار الشروع “منذ مطلع السنة الجارية” في ترميم وتهيئة 107 مؤسسات تربوية في الأطوار التعليمية الثلاثة بهدف تحسين ظروف تمدرس التلاميذ وحمايتهم.

وقد تم التكفل بـ 72 مدرسة ابتدائية عبر عديد بلديات ولاية تبسة خصص غلاف مالي فاق 345.9 مليون د.ج، حسب ما كشف عنه ذات المتحدث مشيرا إلى الانتهاء من أشغال ترميم وإعادة تأهيل 40 مدرسة ابتدائية، في حين تتواصل الاشغال على مستوى 32 مؤسسة تعليمية مماثلة أخرى بنسب “متفاوتة في تقدم الاشغال”. 

كما تم تخصيص 157.4 مليون د.ج لترميم 24 متوسطة تم استلام أشغال 13 منها في حين تتواصل الأشغال على مستوى 11 مؤسسة في هذا الطور، وفقا لنفس المصدر.

واستنادا لذات المسؤول، فقد تم التكفل في هذا الإطار أيضا بـ 11 ثانوية عبر الولاية بمبلغ 695 مليون د.ج، حيث استكملت الاشغال بثانويتين منها.

ت. ب