رصد للمشروع غلاف مالي قدره 280  مليون دج

سيتدعم قطاع الصحة ببلدية البيض بإنجاز مركز لتصفية الدم الذي أشرف والي الولاية محمد جمال خنفار مؤخرا على وضع حجر الأساس للانطلاق في تجسيده وهذا في إطار الاحتفالات بعيد النصر.

ووفقا للشروحات المقدمة للوالي من طرف القائمين على المشروع فإن هذا المركز الذي سيجسد بالمدينة الجديدة بعاصمة الولاية قد رصد له غلاف مالي قدره 280  مليون دج، فيما حددت آجال الأشغال بـ12 شهرا.

 كما أبرز المدير الولائي للصحة والسكان إسماعيل بن إبراهيم في تصريح للصحافة بأن هذا المرفق سيضم 20 سريرا قابلة للتوسيع للتكفل بمرضى القصور الكلوي وسيضاف إلى وحدة تصفية الدم المتواجدة بالمؤسسة الإستشفائية “محمد بوضياف” للبيض والتي  تتسع إلى 20 سريرا، في انتظار انطلاق مشروع لإنجاز وحدة لتصفية الدم بعاصمة الولاية.

وأضاف أن أشغال إنجاز وحدة تصفية الدم ببلدية بوقطب قد انتهت وينتظر فقط  تجهيزها بمختلف المعدات لتدخل حيز الخدمة، فيما بلغت نسبة تقدم مشروع إنجاز وحدة مماثلة ببلدية الأبيض سيدي الشيخ حوالي 60 بالمائة.

وفي سياق الاحتفالات بالذكرى57 لعيد النصر التي حملت شعار “نجاح ثورة وانتصار شعب بالوفاء وبالعهد” تم تنظيم محاضرة تاريخية حول الحدث وإقامة معرض للصور على مستوى دار الثقافة “محمد بالخير” للبيض بحضور السلطات المحلية والأسرة الثورية.

كما تم بذات المناسبة تكريم الأسرة الثورية، وكذا زيارة المجاهد دقة خليفة الذي يتواجد بالمؤسسة الإستشفائية “محمد بوضياف” بعاصمة الولاية.

ل. ع