أطلقت وزارة الشؤون الإسلامية في السعودية، أمس الإثنين مشروع ترجمة صلاة التراويح التي تبث من المسجد الحرام، والمسجد النبوي الشريف، إلى اللغتين الإنجليزية والفرنسية، وهذا بهدف نشر علوم القرآن الكريم ومعانيه العظيمة لغير الناطقين باللغة العربية من الأقليات المسلمة في مختلف أنحاء العالم، خلال شهر رمضان المبارك.