أهمها غلاء الأعلاف وغياب التكوين

يعكف عديد من الفلاحين بالعديد من مناطق ولاية غليزان على شعبة تربية الدواجن، فمنطقة مازونة واحدة من المناطق التي تنتشر بها هذه الشعبة التي تعد من المهن الأساسية التي تدعم السوق المحلية بهذا المنتوج الواسع الإستهلاك، غير أن هذه الشعبة أصبحت تتخبط في العديد من المشاكل ترهن مستقبل عملهم وتؤدي إلى تذبذب في سوق هذه الشعبة منها غلاء الأعلاف وغياب تكوين وإرشاد الفلاحي لتطوير تقنيات تربية الدواجن لزيادة الإنتاج وتطوير خبرات الفلاحين، حيث أكد رئيس المجلس المهني لما بين المهن لشعبة تربية الدواجن أنه يسعى إلى إيجاد كل السبل لوضع حد لهذه المشاكل لتطوير هذه الشعبة.

وفي إنتظار وضع كل الضوابط لهذه الشعبة وتذليل كل العقبات يبقى الفلاح يعاني في حلقة مفرغة تتطلب من الكل التجند لدفع بهذه الشعبة.

هواري بوخرصة