بسبب ما تعيشه البلاد جراء أزمة “كورونا”

كشف شاهر بولخراص، الرئيس المدير العام لمجمع “سونلغاز”، أنه تم تسجيل تراجع في إنتاج الذروة بأكثر من 10 بالمائة في إنتاج الكهرباء بسبب ما تعيشه البلاد من أزمة صحية بسبب وباء كورونا المستجد.

أوضح بولخراص، أن هناك تراجع في إنتاج الذروة بأكثر من 10 بالمائة، مشيرا إلى الأزمة الصحية التي تمر بها البلاد جراء تفشي وباء كورونا لها تأثير كذلك على طلب استهلاك الكهرباء، إذ تراجع بما يزيد عن 10 بالمائة بسبب أن كل القطاعات عملت بالحد الأدنى من طاقاتها بسبب هذه الأزمة، واعتبر نفس المسؤول أن القطاع الذي يشرف عليه حساس باعتبار أنه يرافق بخدماته كل القطاعات الوطنية الأخرى، ويوفر للمواطنين إمكانية المكوث بالبيوت في ظل الحجر الصحي لمحاربة وباء كورونا، من خلال تقديم لهم خدمة ذات نوعية، وفي ذات السياق أكد الرئيس المدير العام للمجمع، عدم رفع حالة التأهب في عمل فرق الإنتاج عبر كل المحطات المنتشرة بالوطن، والتي بدأت مع بداية انتشار هذا الوباء.

هذا وأبرز المسؤول الأول على رأس “سونلغاز”، أن المجمع قادر على توفير كل الطلبات خاصة وأنه قد تم وضع في إطار التدابير الوقائية لمواجهة أزمة فيروس كورونا، زهاء 8500 ميغاوات في المتناول من أجل تلبية كل الاحتياجات ومواجهة الحالات الطارئة، لافتا إلى أن هذه التدابير حققت أهدافها خاصة من حيث عدم تسجيل أعطاب كبيرة في شبكة التزود عبر الوطن إلا في بعض الحالات ومحدودة في الزمن.

جمال.ز