على خلفية توقف محطة فوكة لتحلية مياه البحر

أعلنت شركة المياه والتطهير للجزائرسيال، أول أمس، أن توقيف نشاط محطة فوكة لتحلية مياه البحر، تسبب في تذبذبقويفي توزيع المياه الصالحة للشرب، بتسعة بلديات بتيبازة أغلبها بشرق الولاية.

وأقدمت شركة مياه تيبازة، المكلفة باستغلال محطة فوكة لتحلية مياه البحر، ببرمجة يوم الاثنين “توقيف تام” للمصنع من أجل إجراء أشغال صيانة تتعلق بـ”معايير عداد تدفق المياه” لمدة 12 ساعة.

وتسبب إجراء التوقيف التام للمحطة، حسب نفس البيان، في تذبذب “قوي” في توزيع المياه ببلدية سيدي راشد، جنوب تيبازة وقطع توزيع المياه الصالحة للشرب عن بلديات القليعة، فوكة، عين تاقورايت، الدواودة، الشعيبة، بوإسماعيل، بوهارون وخميستي شرقي الولاية.

وستشهد هذه البلديات المذكورة، عودة تدريجية للتموين بالماء الشروب ابتداء من اليوم الأربعاء، حسب توقعات شركة “سيال”، التي لم تقدم المزيد من التفاصيل.

كما أكد بيان هذه الشركة، اتخاذ كافة الإجراءات لضمان تزويد الزبائن بالمياه، وفقا للأولويات على غرار المستشفيات والهياكل العمومية ومراكز امتحانات البكالوريا من خلال تخصيص شاحنات وصهاريج لضمان هذه المهمة.

سليمة.ج